العناية بالشعر

أحدث التقنيات المستخدمة في زراعة الشعر و مميزاتها

أحدث التقنيات المستخدمة في زراعة الشعر و مميزاتها,
تتم عملية زراعة الشعر من خلال أخذ جزء من الشعر في مكان تكون نسبة الشعر فيه كثيرة،  لنقلها إلى مكان أصلع خالي من الشعر، وعلى مدار العشرين العام الماضية، قد ظهرت طرق عديدة في مجال زراعة الشعر، وتطورت بصورة ملحوظة، فقد يقوموا بأخذ رقعة من مؤخرة فروة الرأس صغيرة الحجم، والعمل على زرعها من خلال ثقوب مثلها في الحجم تم إحداثها، وتوضع في المنطقة الصلعاء الخالية من الشعر، كما توصلت التقنيات الحديثة في توزيع الشعر بالمناطق الصلعاء، بدون تعرضها لأي آثار جانبية ظاهرة، ولكن في الأماكن التي زرعت بحوالي 5000 شعرة قد تم زرعها من خلال جلسة واحدة.

اقرأ المزيد: تخلصي من مشكلة تساقط الشعر مع مستحضرات كامينوموتو للعناية بالشعر

مشاكل الشعر:

زراعة الشعر

تتعدد مشاكل الشعر، ومن ضمن تلك المشاكل تأتي مشكلة الصلع، أي المنطقة التي تخلوا من الشعر، ونذكر الأسباب
التي تعرض الشخص للصلع ومنها:

التقدم في السن : يؤدي التقدم بالسن لضعف بصيلات الشعر داخل منطقة الرأس، ويعمل على عدم نموها وتكوينها مرة أخرى.

  • العامل الوراثي : فقد أكدت دراسات أن الصلع يعد حالة وراثية، فقد يورث الجين الذي من اختصاصاته الحساسية من هرمون التستوستيرون.
  • زيادة من فيتامين أ ودخوله في العناصر الغذائية.
  • التغذية الغير سليمة : والتي تتلخص في نقص البعض من العناصر والتي تعد من أهمها البروتين، وأيضًا الحديد.
  • تغير النظام الغذائي المعتاد عليه : تغير النظام الغذائي سواء إنقاص في الوزن بصورة سريعة، أو زيادة في
    الوزن مفاجئة.
  • الاستخدام المبالغ فيه من المنشطات : وعلى الأخص اللاعبين الرياضيين، وأيضًا تناول الأدوية ومسكنات
    الألم بصورة مفرطة.
  • تتعرض النساء للإصابة بالصلع نظرًا لتناولهم أدوية منع الحمل، أو الوصول لسن اليأس، تلك السن الذي تنقطع
    فيه الدورة الشهرية.
  • العامل النفسي : فالضغوط النفسية تعد عامل أساسي في الإصابة بالصلع وتعرض الإنسان للإحباط والاكتئاب.
  • خلل في الهرمونات : عند وجود أي خلل ما في الهرمونات داخل الجسم، نظرًا لتلك الاضطرابات التي قد تلحق بالغدة الدرقية.
  • إصابة العدوى الفيروسية : تؤدي الإصابة بالعدوى الفيروسية أو العدوى الفطرية أو البكتيرية التي تلحق فروة الرأس إلى الصلع، وأيضًا إصابة الإنسان بمرض السرطان، نظرًا لتعرض الشخص للعلاج الكيميائي.

اقرأ المزيد: أفضل طرق علاج الشعر الابيض بوصفات طبيعية و القضاء عليه نهائيًا

طرق زراعة الشعر:

يوجد طريقتان مختلفتان في عملية زراعة الشعر وهما:

  • الطريقة الأولى : هي تقنيات زراعة الشعر باستخدام الشريحة.
  • والطريقة الثانية : هي زراعة الشعر بالاقتطاف.

وسوف نتحدث عن زراعة الشعر باستخدام الشريحة حيث تعد هي الطريقة الجيدة الفعالة في عملية زراعة الشعر من خلال المسام، فيتم استخراج وحدة الحويصلة، أو من خلال نقل الحويصلة أي الطعوم، وأيضًا الأماكن الثنائية التي تقع بين الأذنين، وفروه الرأس الجدارية بطريقة دقيقة جدًا واحدة تلي الأخرى، وتكون في الأماكن البالية أو الأماكن التي يكون الشعر فيها ضعيف.

ومعظم الأطباء حاليًا يتبعوا طريقة زراعة الشعر بالاقتطاف، فتطورت تلك الطريقة وأصبحت تناسب كافة الاحتياجات الخاصة بكل مريض ونتائجها فعالة، ولكن يوجد لها الكثير من الآثار الجانبية التي ترجع على صحة المريض.

اقرأ المزيد : توب هير لوسيون الحل الفوري و الامثل لحل جميع مشاكل الشعر

مميزات طريقة زراعة الشعر بالشريحة:

 

  • لا تسبب أي ندوب بعد الجراحة نهائيًا.
  • لا يوجد إحساس بالألم بعد الانتهاء من العملية الجراحية.
  • باستطاعة المريض أن يمارس حياته الطبيعية بسرعة أكبر.
  • من خلال الشريحة يتمكن من تكوين الطعوم ثم يتم زراعتها بالعدد المحدد بتقنية عالية.
  • يمكن أن يتم عمل جلستين أو ثلاث جلسات، حيث أن البنية بموقع الجهة المانحة لا تتأثر.
  • لا داعي للدخول إلى المستشفى للمتابعة بعد إتمام الجراحة.

اقرأ المزيد : كازانوفا المنتج الأول بالعالم العربي لفرد وتنعيم الشعر بدون أضرار

مدة استغراق عملية زراعة الشعر:

تحسب بحسب حجم المنطقة المراد زراعة الشعر بها، وسوف تستغرق عملية الزرع من 4 إلى 8 ساعات من خلال الفريق المختص، يجب على المريض متابعة الحالة مدة يومان بعد إتمام عملية زراعة الشعر، ثم تستطيع تسريحة والتعامل معه بالطرق المعتاد عليها طبيعيَا جدًا.

اقرأ المزيد : كليوباترا المنتجات الأولى المصنوعة من الطبيعة لإصلاح الشعر التالف

عدد الجلسات الكافية للحصول على نتيجة مرضية:

من خلال جلسة واحدة فتكون كافية في عملية زراعة الشعر، ولكن يتوقف ذلك على جودة نوع الشعر المستخدم، ولو لم تكفي جلسة واحدة فيمكن تحديد العدد المحدد لجلسات زرع الشعر، فقد يمكن أن تزرع بعد ستة أشهر من تاريخ إتمام العملية الأولى.

قبل عملية زراعة الشعر:
لابد من زيارة واستشارة الطبيب المختص في زراعة الشعر، ليتمكن من تحديد المطلوب خلال الاستشارة، ولابد الاستماع الجيد للمريض من قبل الطبيب حول مخاوف المريض لتعرضه إلى فقدان الشعر، ومعرفة مدى تاريخه الطبي تفصيليًا، بعد ذلك يقوم الطبيب بفحص فروة الرأس مستخدمًا مقياس كثافة الشعر بالفيديو، وهو جهاز يختص بتكبير فروة الرأس حتى يتمكن الطبيب من رؤية البصيلات الفردية التي تصلح للزراعة، وفي المقابل تتصل بشاشة كمبيوتر لكي يرى المريض فحص الطبيب له.

بعض الخطوات البسيطة قبل عملية زراعة الشعر :

لابد من اتباع بعض الخطوات البسيطة قبل عملية زراعة الشعر وتتلخص في، تجنب التدخين نهائيًا والأسبرين قبل القدوم على الجراحة بحوالي أسبوع، وأيضًا لابد من تجنب المشروبات الكحولية مدة لا تقل عن ثلاث أيام قبل الخضوع للجراحة، كما يوجد تعليمات بشأن اليوم المقرر فيه العملية، حول الاستحمام في صباح ذلك اليوم مستخدمًا الشامبو، وعدم تناول أي من المشروبات التي تحتوي على مادة الكافيين، يجب أن ترتب كيفية النقل بعد الانتهاء من الجراحة حيث أن المريض يكون خاضع للمهدئات التي تمنعه من القيادة بنفسه حرصًا على سلامته.

اقرأ المزيد : زيت البرهان الحل الأمثل لجميع مشاكل الشعر خلال أسبوع واحد فقط

كيف تتم عملية زراعة الشعر:

 

في اليوم المخصص لإجراء الجراحة، سوف يقوم الطبيب بمعاودة رسم خط الشعر الذي رسمه من قبل عند الاستشارة الأولى له، بإمكان المريض مناقشة الطبيب والاستفسار منه عن أي شيء يخص الجراحة، وبعد استعدادك للخضوع إلى الجراحة، تخضع بداية إلى التخدير وتوفر كافة سبل الراحة للمريض من خلال التسكين وعدم التعرض لأي ازعاج أو ألم أثناء إجراء العملية.

مرحلة التخدير:

بإمكان المريض خضوعه لزراعة الشعر من الطبيعي من خلال التخدير الموضعي فقط وإذا ادعت الحاجة يمكن إضافة تخدير إضافي، ويحتوي التخدير الموضعي على مزيج من بوبيفاكايين بنسبة 40 ملل، و إبينفرين 200000 وأيضًا ليدوكائين 20 ملل وإضافة ادرينالين 200000، يوضع هذا المحلول على المكان المانح وعلى المكان المستقبل للشعر.
ويمكن إضافة التخدير الإضافي بحيث يظل المريض مستمتعًا بالشعور بالراحة وعدم الإحساس بالألم الذي ينتج بعد إتمام الجراحة.

اقرأ المزيد : تعرفي على طرق التغلب على كل مشاكل الشعر مع زيت اغادير خلال أيام

الخطوات المتبعة في عملية زراعة الشعر:

  1. الخضوع للتخدير.
  2. مرحلة اقتطاف البصيلات من خلال المنطقة المانحة.
  3. يتأكد الطبيب من نتيجة سريان التخدير في البداية ثم يستهدف بصيلات الشعر المحدد على فروه الرأس، يختار البصيلات التي تصلح للاقتطاف، يقوم الطبيب بحفظ البصيلات في سائل مخصوص يضيف الحيوية والنشاط حتى إتمام زراعتها.
  4. مرحلة إنشاء المكان المخصص للزراعة وفتح القنوات المستقبلة.
  5. يتم فتح قنوات لزرع البصيلات بها في الأماكن التي تعاني من الشعر الخفيف وأماكن الصلع.
  6.  مرحلة غرس البصيلات داخل المنطقة المستقبلة.

بعد أخذ قسط كافي من الراحة، يتوجه الطبيب لإتمام المرحلة الأخيرة من عملية زراعة الشعر، وهي مرحلة التوزيع على المناطق التي بها الصلع.

اقرأ المزيد :وداعًا لتساقط الشعر مع منتجات mink للعناية بالشعر التالف

المصدر
زراعة الشعر: كيف تتم العملية وما هي المخاطر وكم التكلفة؟زراعة الشعر
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق